إذا كنتِ امرأة عاملة، فأنتِ تقضين فى عملك ربما نصف يومك. كيف تجعلين هذا الوقت ممتعاً أو على الأقل تخففين من الضغوط التى تواجهينها فيه حفاظاً على صحتك النفسية؟

1. اعملى ما تحبين: اختارى عملاً يناسب ميولك وقدراتك حتى لا تضعى مزيداً من الأعباء النفسية عليكِ. يقول أينشتاين: "كل واحد فينا عبقري بطريقته الخاصة، لكن إن كنت تُقيّم السمكة بقدرتها على تسلّق الشجر، فستقضي حياتها كلها وهي تظن أنها غبية!" 

2. أحبى عملك: الرضا من أفضل الأدوية المقاومة لآثار الشيخوخة، طبعاً أى عمل به مشاكل وعيوب. غيرى ما يمكن تغييره وارضى بما لا يمكنك تغييره وتكيفى معه.

3. حظك على قدر عملك: فالحظ ليس جائزة تنزل علينا من السماء، وإنما هو حاسة التعرف على الفرص والقدرة على استثمارها. وهذا لا يأتى إلا بالعمل الجاد الذى يجعلك مستعدة لهذه الفرص عندما تأتى.

4. لا تكونى لطيفة دائماً: أحياناً يكون الحزم مطلوباً، والحزم لا يعنى العدوانية ولكنه يعنى أن تطالبى بحقوقك وتحتفظى بحقك فى احترام الآخرين لحدودك، وفى نفس الوقت تحترمين حقوق الآخرين وحدودهم. 

5. استغلى الخلافات لصالحك: فهى جزء طبيعى من أى علاقة، يمكن أن تقويها أو تضعفها حسب تعامل الأطراف المعنية.

أول خطوة هى تحديد المشكلة بوضوح والبحث عن أسبابها وآثارها.

الخطوة الثانية هى دعوة كل أطراف الخلاف إلى التعبير عن مشاعرهم وأفكارهم باحترام دون لوم للآخرين.

والخطوة الثالثة هى النقاش من أجل الوصول إلى حلول ترضى كل الأطراف.

 

المصدر: supermama
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 335 مشاهدة

ساحة النقاش

"ذاتك" للتنمية البشرية

zatak
بوابة ذاتك هي إحدى بوابات التنمية المجتمعية "كنانة أونلاين"، وهي تهتم بنشر المعارف في مجال التنمية البشرية من أجل خلق أجيال جديدة قادرة على تحديد أهدافها وبناء مستقبلها. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

989,768